اخبار الرياضة

أفشة ومتولي.. صراع العقل المدبر في لقاء الأهلي والرجاء

يلتقي الأهلي المصري، شقيقه الرجاء المغربي، غدًا السبت، في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا.

ويسعى الأهلي للدفاع عن لقبه القاري الذي يحمله في آخر نسختين مع مدربه بيتسو موسيماني.

ودائمًا ما تشهد المباريات الكبرى، مواجهات ثنائية بين أفضل العناصر في كل فريق، والتي تلعب دورًا حاسمًا في حسم الفوز.

ولعل أبرز المواجهات في لقاء الأهلي والرجاء، صدام محمد مجدي أفشة صانع ألعاب الأهلي، مع محسن متولي نجم وسط الرجاء.

ويعد أفشة من أهم الأوراق الرابحة في الأهلي، ودائمًا يلعب دورًا محوريًا في المباريات الحاسمة مع الشياطين الحمر.

وسجل أفشة، هدفين في دوري أبطال أفريقيا هذا الموسم، وكان ذلك في ذهاب دور 32 أمام الحرس الوطني.

وفي الدوري المصري، ساهم اللاعب في 9 أهداف هذا الموسم، حيث سجل 4 أهداف وصنع 5 آخرين.

ورغم إجادة أفشة في مركز 10، إلا أن موسيماني يعتمد عليه كثيرًا في مركز الجناح، حيث يخوض اللقاءات في الموسم الحالي بطريقة (3-4-3)، بوجود ظهيرين ولاعبي وسط ملعب وجناحين ومهاجم.

ويضطر المدرب لإشراك أفشة في مركز مختلف عما اعتاد عليه، لكنه يعتمد على اللاعب أيضًا لأهميته فيما يتعلق بتدوير الكرة والتحكم في إيقاع اللعب.

ولا يقل محسن متولي أهمية، سواء على المستوى الفني أو على صعيد الخبرات داخل الملعب.

وشارك محسن متولي في 7 مباريات هذا الموسم بدوري الأبطال، وسجل هدفين وصنع مثلهما، وغاب عن لقاء وفاق سطيف لتراكم البطاقات.

المفارقة أنه في الدوري المغربي، قدم محسن متولي، نفس عدد مساهمات أفشة مع الأهلي محليًا (9 أهداف)، بتسجيل 5 أهداف وصنع 4 آخرين.

زر الذهاب إلى الأعلى