أهم أسلحة الهلال والنصر في ديربي الرياض

45
ينطلق دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين السعودي مجددًا يوم الرابع من أغسطس ، بعد توقف دام منذ مارس الماضي بسبب جائحة فيروس كورونا الجديد (كوفيد 19).
ويتبقى في عُمر المسابقة ثمان جولات، الأولى وهي الـ23 من الدوري ستشهد قمة ديربي الرياض بين النصر و الهلال على استاد الملك فهد الدولي، وستُقام يوم الخامس من أغسطس المقبل.
الفريقان بينهما تاريخ طويل من التنافس والندية، وقد جمعتهما العديد من المباريات على جميع الأصعدة وفي العديد من البطولات، ودومًا ما تكون المواجهة بينهما خارج التوقعات والحسابات الفنية والبدنية.
مع هذا، هناك بالتأكيد أسلحة قوية ومهمة لدى الفريقين لخوض تلك المعركة المصيرية، نستعرض معًا أهم تلك الأسلحة ..
 

القوة الهجومية والصلابة الدفاعية

 
القوة الهجومية الكبيرة هي سلاح خطير للهلال فيما الصلابة الدفاعية هي أقوى أسلحة النصر في الدوري خلال الموسمين الأخيرين.
 
المواجهة ستكون نارية بين أقوى هجوم في الدوري السعودي هذا الموسم برصيد 52 هدفًا مع أقوى دفاع برصيد 16 هدفًا في مرماه.
 
النصر استعاد الآن نجمه مايكون بيريرا وهو إضافة قوية لدفاع الفريق، فيما الهلال جاهز بكافة نجومه وعلى رأسهم كاريلو وجيوفينكو لصناعة الفرص لجوميس.
 

لوشيسكو وفيتوريا

 
أثبتت العديد من التجارب أن جمع أفضل اللاعبين في فريق واحد دون وجود مدرب قوي سيكون جهدًا دون جدوى، فالمدرب هو قائد المنظومة القادر على دمج كل القدرات الفردية معًا في قالب جماعي ممتاز.
 
المدربان روي فيتوريا ورازفان لوشيسكو أظهرا قدراتهما جيدًا مع النصر والهلال، والمواجهة بينهما ستكون تكتيكية قوية رائعة للمشاهدين.
 
رأينا مرات عديدة استطاع النصر فيها قلب الطاولة على منافسيه والقيام بريمونتادا كبيرة، فيما يستطيع الهلال دومًا فرض سيطرته على الملعب منذ البداية للنهاية، وكل هذا بفضل أداء رائع من الرجلين البرتغالي والروماني، ولذا كل منهما يُعد سلاحًا خطيرًا لفريقه.
 
جوميس وحمدالله
 
يمتلك الهلال والنصر مهاجمين من العيار الثقيل في الأمام، بافيتمبي جوميس وعبد الرزاق حمدالله من أقوى أسلحة الفريقين خلال الموسمين الأخيرين في الدوري السعودي ودوري أبطال آسيا.
 
الثنائي كان إضافة كبيرة لهجوم الفريقين، وبالتأكيد سيكونا مصدر الإزعاج الأول والأكبر لدفاع الفريقين، وكل منهما يُعد سلاحًا فتاكًا في يد مدربه وفريقه.
 
 
التسديدات البعيدة والاختراق من الأطراف
 
التسديدات البعيدة من خارج منطقة الجزاء واحد من أهم أسلحة الهلال الفنية هذا الموسم، وهو الفريق الأكثر إحرازًا للأهداف من خارج المنطقة في الدوري السعودي.
 
وخلال اللقاء سيواجه حارس المرمى الذي لم يستقبل أي هدف من خارج منطقة الجزاء منذ وطأت قدماه الأراضي السعودية، لذا ستكون مواجهة ممتعة بين الطرفين.
 
في المقابل، الاختراقات من الأطراف من أبرز نقاط قوة النصر الفنية، خاصة بتوغلات نور الدين أمرابط وانطلاقات سلطان الغنام ملك التمريرات الحاسمة بين المدافعين في الدوري السعودي.
 
مواجهة أخرى ممتعة ونارية بين أمرابط والغنام وأحمد موسى من جانب وبين البريك والشهراني من جانب آخر.
 
 
النجوم صناع الفارق
 
تحدثنا عن جوميس وحمدالله وقيمتهما الكبيرة في اقتناص الفرص وإحراز الأهداف، لكن هناك العديد من النجوم أصحاب القدرة على صناعة الفارق في الفريقين وسيكون لهم دور كبير ومؤثر في الأداء والنتيجة.
 
من الجانب الأزرق هناك سالم الدوسري وعبد الله المعيوف وياسر الشهراني وسيباستيان جيوفينكو وأندريه كاريلو، فيما من الأصفر هناك جوليانو وبيتروس وبراد جونز وسلطان الغنام والخطير نور الدين أمرابط.
 
كل اسم من هؤلاء لديه القدرة على حسم اللقاء في لحظة واحدة لصالح فريقه، كل منهم يُمثل سلاحًا فتاكًا.
منقول
المصدر موقع goal

التعليقات مغلقة.