اخبار الرياضة

المصري يحقق فوزا صعبا على نهضة بركان ب9 لاعبين

حقق المصري البورسعيدي، فوزا مهما على نهضة بركان المغربي، بنتيجة 2 ـ1، في المباراة التي جمعت الفريقين اليوم الأحد بستاد برج العرب في الإسكندرية ضمن ذهاب ربع نهائي كأس الكونفيدرالية.

سجل للمصري عمرو مرعي في الدقيقة 12 وهيثم العيوني في الدقيقة 83، فيما سجل لنهضة بركان حمزة الركراكي في الدقيقة 18.

بدأ المصري المباراة بأسلوب ضاغط بحثًا عن هدف مبكر لإرباك فريق نهضة بركان، وفتح الطريق أمام تسجيل المزيد من الأهداف وتحقيق نتيجة تؤمن موقف الفريق قبل مواجهة العودة.
فيما ركز نهضة بركان على إغلاق كل مساحات الملعب والمنافذ المؤدية إلى مرماه خاصة وأنه يسعى للحفاظ على نظافة شباكه من أجل الإبقاء على حظوظه في العودة على ملعبه ووسط جماهيره.
وشهدت الدقيقة العاشرة أول خطورة حقيقية من المصري بعد استغلال خطأ دفاع نهضة بركان في تشتيت الكرة، لتصل إلى إلياس الجلاصي الذي مرر إلى جريندو في وضعية انفراد على يسار منطقة الجزاء لكنه سدد أعلى العارضة.
وفي الدقيقة 12 كرر نهضة بركان نفس الخطأ في تشتيت الكرة وهو ما استغله عمرو مرعي الذي سدد الكرة داخل الشباك محرزا الهدف الأول للمصري.
وفي أول لعبة خطيرة لفريق نهضة بركان لعب المهدي أوبيلا كرة عرضية من ضربة حرة لكن دفاع المصري أبعدها، وفي الدقيقة 17 سدد عبد اللطيف جريندو كرة اصطدمت بدفاع نهضة بركان وخرجت لركنية.
وأدرك نهضة بركان هدف التعادل في الدقيقة 18 بعد عرضية شيدراك لوكومبي من الجهة اليمنى أودعها حمزة الركراكي في الشباك.
بعد الهدف عاد نهضة بركان إلى الأسلوب الدفاعي من جديد للحفاظ على النتيجة، حيث لم يتمكن المصري من تهديد المرمى المغربي فيما تبقى من الشوط الأول.
شوط مثير
بدأ المصري الشوط الثاني بصورة سيئة بعدما تدخل عمرو موسى بقوة على لاعب نهضة بركان وبعدما كان قرار الحكم إشهار بطاقة صفراء قرر إشهار الكارت الأحمر بعد مراجعة اللعبة عبر تقنية الفيديو.
وحاول المصري الضغط رغم الطرد بحثًا عن الهدف الثاني، وسدد إلياس الجلاصي في يد الحارس حمزة حمياني في الدقيقة 52، ثم سدد مرة أخرى في الدقيقة 55 كرة أمسك بها الحارس.
وزاد إلياس الجلاصي من أوجاع النادي المصري بعد تدخل قوي على عبد الكريم باعدي، ليشهر له الحكم الكارت الأحمر بعد مراجعة اللعبة عبر تقنية الفيديو، ليلعب المصري بـ9 لاعبين.
وحاول المصري بعد فقدان اثنين من لاعبيه تمرير الكرة والاستحواذ عليها أطول وقت ممكن لعدم دخول أهداف في مرماه بعدما أصبح الموقف صعبا على الفريق، وقرر مدربه معين الشعباني سحب عمرو مرعي الذي وضح عليه الإجهاد والدفع بأوستين أموتو.
ونجح أوستن أموتو في الحصول على خطأ أمام منطقة الجزاء نفذه هيثم العيوني ببراعة على يسار حارس نهضة بركان مسجلًا الهدف الثاني للمصري في الدقيقة 83.
ومرت الدقائق المتبقية دون أن ينجح نهضة بركان في استغلال النقص العددي في ظل الروح القتالية التي أظهرها لاعبو المصري من أجل تحقيق الفوز قبل مواجهة العودة.

زر الذهاب إلى الأعلى