عام

تفاصيل مبادرة الشراكة الصناعية التي تم عقدها بين “مصر والامارات والاردن”

وكشف المتحدث باسم مجلس الوزراء السفير نادر سعد في بيان أن رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي رافقه وفد رفيع المستوى إلى العاصمة الإماراتية بهدف المشاركة في إطلاق المشروع. مبادرة الشراكة الصناعية بين “مصر” والإمارات والأردن “، جاء ذلك على الهاتف من قبل نادر سعد، أثناء تقديم برنامج” مسؤوليتي “للصحافي” أحمد موسى “على قناة” صدى الأمة “الفضائية”.

إطلاق مبادرة الشراكة الصناعية

وبحسب المتحدث الرسمي، فإن الإمارات ستزيد استثماراتها في مصر خلال السنوات الخمس المقبلة، من 20 مليار دولار إلى 35 مليار دولار، وأكد المتحدث أن هذه الخطوة هي تأكيد على متانة الوضع الاقتصادي في مصر، فضلاً عن الحاجة. للإصلاحات الاقتصادية تأثيره تم تطبيقه في الفترة الزمنية الماضية لقد آتت خطة الإصلاح ثمارها.

إطلاق مبادرة الشراكة الصناعية
مدبولي

خلال هذه الفترة، تحاول الحكومة المصرية تخفيف الأثر السلبي للأزمة الاقتصادية من خلال توقيع اتفاقيات مع الإمارات والأردن تركز على قطاع الصناعة، وتؤكد الأطراف الثلاثة على تكامل الجهود العربية والدعم المتبادل للدول العربية. من خلال المبادرات التي تم إطلاقها الخروج من الأزمة الاقتصادية العالمية وتحويل محنة البلاد إلى منح تستفيد منها.

فيما يتعلق بإطلاق شراكة صناعية بين الدول العربية الثلاث، سيكون التركيز على المبادرات التكميلية التي يمكن من خلالها دعم المشاريع المختلفة التي يتم إنشاؤها في أي من البلدان الثلاثة. تقدم المستثمر ضاعف إماراتي استثماره في مصر إلى مليار دولار، رسالته إلى جميع المستثمرين الآخرين.

  • إطلاق مبادرة الشراكة الصناعية
  • الاستثمارات الأجنبية في مصر
  • الاقتصاد المصري
  • مصر والإمارات والأردن

زر الذهاب إلى الأعلى