اخبار الرياضة

العقبة يستضيف السلط وسحاب يتحدى الفيصلي في الدوري الأردني

تفتتح غدا الخميس، لقاءات الجولة الثانية لبطولة دوري المحترفين الأردني، حيث تطمح الفرق للبحث عن انتصارات جديدة.

وتشهد الجولة الثانية تأجيل لقاء الوحدات أمام مغير السرحان، نظرا لمشاركته في دوري أبطال آسيا.

ويستعرض  موقعنا ، المواجهات الخمس المنتظرة ومواقف الفرق وتطلعاتها، وذلك وفقا للتالي:

العقبة والسلط

يستضيف فريق شباب العقبة منافسه السلط على ملعبه، غدا الخميس، حيث يتطلع الطرفان للبحث عن النقاط الثلاث.

وكان شباب العقبة قد فاز في الجولة الأولى على الجزيرة بهدف وحيد، ويمني النفس لتحقيق انتصاره الثاني وخصوصا أنه يتسلح بعاملي الأرض والجمهور.

بدوره فإن السلط يخوض مواجهته الأولى في هذه النسخة، بعدما تأجلت مباراته أمام الوحدات في الجولة الأولى.

ويسعى فريق السلط لافتتاح مشواره بتحقيق الفوز ورفع الحالة المعنوية وخصوصا أنه سيظهر بثوب فني جديد، بقيادة مديره الفني عثمان الحسنات.

شباب الأردن والجزيرة

يبحث فريقا شباب الأردن والجزيرة عن التعويض، عندما يتواجهان بعد غدٍ الجمعة على ستاد عمان الدولي.

وكان فريق شباب الأردن قد خسر أمام الحسين اربد في الجولة الأولى بهدفين دون رد وخسر الجزيرة أمام شباب العقبة بهدف وحيد.

ويمتلك الفريقان كوكبة من اللاعبين الشباب القادرين على فرض الخطورة ويتوقع أن تكون المباراة متكافئة بموازين القوى.

معان والحسين اربد

يلتقي السبت المقبل، فريقا معان والحسين اربد على ستاد الأمير محمد بالزرقاء.

ويمني الحسين اربد النفس إلى تحقيق فوز جديد، يعزز طموحاته في المنافسة على لقب المسابقة، بعدما دعم صفوفه بكوكبة من نجوم الكرة الأردنية.

ويدخل الحسين اربد المباراة وبجعبته 3 نقاط، حصدها من فوزه على شباب الأردن بهدفين دون رد.

بدوره فإن معان يطمع بتحقيق نتيجة إيجابية، وخصوصا بعد خسارته في الجولة الأولى بثلاثية نظيفة أمام الصريح.

الرمثا والصريح

يستقبل فريق الرمثا ضيفه الصريح الأحد المقبل على ستاد الحسن باربد، في مواجهة لن تخلو من الاثارة.

ويدخل الصريح المباراة منتشيا بفوز مستحق حققه في الجولة الأولى على معان بثلاثية دون رد، منحه صدارة الترتيب.

في المقابل فإن الرمثا الذي أعلن عن قبول استقالة جهازه الفني بقيادة مراد الحوراني، بتعيين تحديد هوية المدرب الجديد، يأمل بتعويض خسارته الماضية أمام الفيصلي (0-1).

سحاب والفيصلي

تتجه الأنظار الإثنين المقبل، نحو مواجهة سحاب والفيصلي التي تجمعهما على ستاد عمان الدولي.

ودائما ما تحفل مباريات سحاب والفيصلي بالإثارة والندية والأهداف، في ظل ما يتمتع به الفريقان من أوراق مؤثرة.

وكان فريق الفيصلي قد فاز في الجولة الثانية على الرمثا بهدف ثمين، فيما تعادل سحاب مع مغير السرحان “2-2”.

وسيتعامل فريق سحاب بحذر مع المواجهة تجنبا لإهدار مزيد من النقاط، فيما يتطلع الفيصلي لإضافة 3 نقاط جديدة لحسابه ضمن طموحات في المنافسة على اللقب.

زر الذهاب إلى الأعلى