اخبار مصر

انخفاض أسعار الذهب بمقدار 40 جنيهاً بينما سجل عيار 21 قيراطاً 1700 جنيهاً

هل تتطلع إلى الاستثمار في الذهب ولكن لا تعرف من أين تبدأ؟ بشرى سارة – انخفضت أسعار الذهب مؤخرًا، مما يجعلها فرصة ممتازة للانطلاق! في منشور المدونة كورة بلس هذا، سنلقي نظرة على أسعار الذهب الحالية وكيف تغيرت خلال الأسابيع القليلة الماضية. سنلقي نظرة أيضًا على أسعار الذهب عيار 21 ولماذا هي جذابة جدًا حاليًا. احصل على استعداد لاغتنام فرصتك في الاستثمار في الذهب الآن!

ارتفاع أسعار الذهب في السوق المصري

شهد السوق المصري في الأسابيع الأخيرة ارتفاعا كبيرا في أسعار الذهب. وصل سعر الذهب عيار 21 يوم الثلاثاء إلى أعلى مستوى له على الإطلاق عند 1800 جنيه مصري (72.73 دولارًا) للجرام. كانت هذه الزيادة مدفوعة بشكل أساسي بالطلب المتزايد على الذهب بسبب انخفاض قيمة الجنيه المصري مقابل الدولار الأمريكي. بالإضافة إلى ذلك، أدى ارتفاع أسعار الذهب العالمية إلى زيادة الطلب على الذهب في السوق المصري. وقد أدى ذلك إلى زيادة أسعار الذهب في جميع المجالات، حيث وصل الذهب عيار 21 قيراطًا إلى 1700 جنيه، بانخفاض قدره 40 جنيهًا مقارنة بأعلى مستوى في اليوم السابق.

مستويات قياسية من الذهب عيار 21 قيراط

يشتهر السوق المصري بارتفاع أسعار الذهب، حيث سجل الذهب عيار 21 بسعر 1700 جنيه للجرام. هذا معدل مرتفع إلى حد ما مقارنة بالدول الأخرى، إلا أنه لا يزال ضمن المستويات القياسية لهذا المعدن الثمين. أثرت أسعار الذهب العالمية المتدنية على السوق المصري، حيث انخفضت الأسعار بمقدار 40 جنيها في الأسابيع القليلة الماضية. على الرغم من هذا الانخفاض، لا يزال الذهب عنصرًا استثماريًا شائعًا في مصر نظرًا لقيمته واستقراره بمرور الوقت. كما يضيف الجنيه المصري إلى الطلب على الذهب والسبائك بين المستثمرين، حيث يزيد من قدرتهم الشرائية عند شراء هذه الأصناف.

READ  منح البريد المصري الف جنيه للمواطنين أصحاب بطاقات الرقم القومي اللي أخرها 2 .. اعرف الحقيقة فورا

انخفاض أسعار الذهب العالمية

على الرغم من ارتفاع الأسعار في مصر، إلا أن أسعار الذهب العالمية تراجعت. في 14 سبتمبر 2022، انخفضت أسعار الذهب الفورية إلى 1700 دولار للأونصة، وهو مستوى قياسي منخفض منذ أكثر من عام. كان هذا بسبب بيانات التضخم الأمريكية التي جاءت أعلى من المتوقع وخفضت الشركات التكاليف لتظل قادرة على المنافسة. انخفض سعر الذهب عالمياً أكثر، يوم الاثنين في العقود الآجلة، حيث سجلت الأوقية 1،805.00 دولار أمريكي، بانخفاض نسبته 0.21 في المائة. كان هذا انخفاضًا بمقدار 40 جنيهاً عن العام السابق وانخفاضاً شاملاً عن الرقم القياسي للذهب عيار 21 قيراطًا عند 1700 جنيهاً.

انخفضت أسعار الذهب إلى 410 دولارات للأونصة

انخفضت قيمة الذهب بشكل كبير في عام 1996 عندما انخفضت إلى 410 دولارات للأونصة. جاء ذلك استجابة للزيادة المطردة في إنتاج المعدن مما أدى إلى انخفاض الطلب عليه. على مر السنين، تقلبت أسعار الذهب بين الارتفاعات والانخفاضات، ولكن لا يزال يُنظر إليه على أنه معدن ثمين ذو قيمة طويلة الأجل. في السوق المصري، ارتفعت أسعار الذهب بشكل كبير بسبب انخفاض قيمة الجنيه المصري، مما أدى إلى ارتفاع الطلب على السبائك والذهب. وانخفضت أسعار الذهب في الآونة الأخيرة في مصر بنحو 40 جنيها، وسجل الذهب عيار 21 عند 1700 جنيه.

الجنيه المصري يرفع الطلب على السبائك والذهب

كما أدى ضعف الجنيه المصري إلى زيادة الطلب على السبائك والعملات الذهبية من قبل الأفراد من أجل الحفاظ على قيمة مدخراتهم. ويرجع ذلك إلى حقيقة أنه عندما تضعف العملات، تصبح السبائك والعملات الذهبية ملاذاً آمناً للمستثمرين. وقد ظهر هذا واضحًا في الأشهر الأخيرة حيث انخفض الجنيه المصري مقابل الدولار الأمريكي، مما يجعل الذهب خيارًا أكثر جاذبية لكثير من المصريين. بالإضافة إلى ذلك، مع وصول أسعار الذهب إلى مستوى قياسي بلغ 1،630 جنيهًا للجرام الواحد عيار 21، فليس من المستغرب أن يرتفع الطلب على استثمارات الذهب.

READ  يبدأ البنك المركزي المصري في اتخاذ خطوات لدعم سعر صرف الدولار

انخفضت أسعار الذهب إلى 1545 جنيهًا

وتراجعت أسعار الذهب إلى 1545 جنيها منذ يوم الثلاثاء عندما وصلت إلى مستوى قياسي بلغ 1630 جنيها للجرام من الذهب عيار 21 قيراط. ويعد هذا انخفاضًا حادًا مقارنة بـ 673 جنيهاً في العام السابق وانخفاضًا ملحوظًا عن انخفاض 40 جنيها يوم الاثنين. كان لانخفاض أسعار الذهب العالمية إلى 1700 دولار للأونصة تأثير أيضًا على الأسعار في مصر. على الرغم من هذا الانخفاض، إلا أن الطلب على الذهب لا يزال مرتفعا بسبب ارتفاع قيمة الجنيه المصري. نظرًا لاستخدام الذهب كأصل ثمين لآلاف السنين، لا يزال العديد من المستثمرين والأفراد يشعرون بقيمته في مصر اليوم.

قيمة الذهب على مدى آلاف السنين

منذ آلاف السنين، كان يُنظر إلى الذهب على أنه رمز للثروة والمكانة. لقد تم استخدامه كعملة ولحلي، وما زالت تحظى بتقدير العديد من الثقافات والأديان حول العالم اليوم. يُنظر إلى الذهب أيضًا على أنه أصل ملاذ آمن، مما يعني أنه يحتفظ بقيمته حتى في أوقات عدم اليقين المالي. هذا هو السبب في أن الكثير من الناس يتجهون إلى الذهب عندما تكون أسواق الأسهم متقلبة أو عندما يكون التضخم في ارتفاع. تقلبت أسعار الذهب بشكل كبير على مر السنين، لكنها ظلت ثابتة نسبيًا منذ عام 1996 عندما انخفضت إلى 288 دولارًا للأونصة. هذا الاستقرار يجعل الذهب خيارًا استثماريًا جذابًا للكثيرين.

السبائك SD لتاريخ أسعار الذهب

لأولئك الذين يبحثون عن تاريخ شامل لأسعار الذهب، تعتبر سبائك SD مورداً ممتازاً. إنه متجر على الإنترنت يوفر أسعارًا ومخططات ورسومًا بيانية محدثة للذهب توضح بالتفصيل قيمة الذهب بمرور الوقت. إنه أيضًا مكان رائع لشراء السبائك والعملات المعدنية والقضبان. تجعل الرسوم البيانية والرسوم البيانية من السهل فهم الاتجاهات في أسعار الذهب على مر السنين، مما يسمح لك باتخاذ قرارات مستنيرة عند الاستثمار في الذهب. علاوة على ذلك، يمكن لموظفيهم المطلعين مساعدتك في العثور على أفضل الصفقات والأسعار لمشترياتك. بمساعدة سبائك SD، يمكنك البقاء على اطلاع على اتجاهات السوق الحالية وتحقيق أقصى استفادة من استثماراتك في الذهب.

READ  التعرف على اختلاف أسعار الريال السعودي مقابل الجنيه المصري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى